من أجل إحترام حرية العمل النقابي، لا للبلطجة - IJABA

27_02_2016

 

سوسة في 27 فيفري 2016

إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين: “إجابة

من أجل إحترام حرية العمل النقابي، لا للبلطجة

 

إنعقد يوم الخميس 25 فيفري 2016 إجتماع للسيد وزير الشباب والرياضة مع مديري المعاهد العليا بقصر السعيد وصفاقس وممثل نقابة إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين “إجابة” بالمعهد العالي للرياضة والتربية البدنية بقصر السعيد الدكتور سهيل الهرماسي وممثلي نقابات الملحقين من أساتذة التعليم الثانوي بمعاهد الكاف وصفاقس وقصر السعيد وڤفصة وصفاقس ولقد رحب السيد وزير الشباب والتربية البدنية بجميع الحاضرين وعندما تدخل الدكتور سهيل الهرماسي الجامعي والممثل لنقابة إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين “إجابة” إعترض ممثل نقابة الملحقين من أساتذة التعليم الثانوي التابعة للإتحاد العام التونسي للشغل بالمعهد العالي للرياضة والتربية البدنية بالكاف على وجود ممثل عن نقابتنا فرد وزير الشباب والرياضة أنه يرحب بجميع الحاضرين دون إستثناء وأنه يحترم مبدأ الحريات النقابية الذي يقره الدستور ومبدأ التعددية النقابية الذي ينص عليه القانون ويفرضه الواقع فما كان من ممثلي نقابات الثانوي إلا أن عمدوا إلى تشويش الجلسة مهددين الوزير بالإنسحاب من الإجتماع الشيء الذي قابله الوزير بالرفض مبادراً بالإنسحاب من الإجتماع نتيجة الفوضى التي تسبب فيها تصرف ممثلي نقابات الملحقين من أساتذة التعليم الثانوي.

إيماناً منه بخط إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين “إجابة” ومنهجه في العمل الذي ينبذ العنف والبلطجة ويرقى بالمستوى العلمي والأخلاقي للجامعيين، فلقد خير الدكتور سهيل الهرماسي مغادرة الإجتماع بعد إنعدام مناخ الحوار.

على إثر ما صدر من تصرفات غير لائقة من ممثلي نقابات الملحقين من أساتذة التعليم الثانوي بالمعاهد المذكورة فإن نقابة إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين “إجابة“:

  • يحيي التصرف المتحضر لممثل نقابتنا بالمعهد العالي لقصر السعيد وحفاظه على برودة أعصابه إذ مثل بهذا التصرف الجامعيين ونقابتنا أحسن تمثيل؛
  • يستنكر ويندد بكل شدة بالتصرف الهمجي، الغير الحضاري والإقصائي لأشباه النقابيين الذين منعوا جامعياً من التحدث عن مشاكل قطاعه وهم في الحقيقة هجينون عن التعليم العالي ذلك أنهم ينتمون إلى قطاع آخر؛
  • يذكر بأن حرية العمل النقابي مضمونة في الدستور وبالقانون؛
  • يدعو قيادات الإتحاد العام التونسي للشغل إلى تحمل مسؤولياتهم وردع البلطجية من ممثليهم وإلزامهم بإحترام التعددية النقابية وإلا فإن نقابتنا سوف تلتجأ للقضاء حتى يلزم كل حدوده في إطار القانون؛
  • يذكر الرأي العام وسلطات الإشراف والجامعيين أن نقابة إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين “إجابة” هي الممثل الأكثر تمثيلية للجامعيين بهذا القطاع وأن سلك التعليم الثانوي بالمعاهد العليا للرياضة هو سلك لا علاقة له لا بالجامعيين ولا بالتعليم العالي وهو بذلك لا يقبل عملية السطو الهمجية من طرف ممثليهم؛
  • يدعو السيد وزير الشباب والتربية البدنية إلى عقد إجتماع عاجل مع الجامعيين والنقابة التي تمثلهم لتدارس مشاكل القطاع ومنها انفلات العناصر الدخيلة عليه والمشاكل التي تهم أهل القطاع الحقيقيين أي الجامعيين.

عاش إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين عصياً على أعداء الديمقراطية، مناضلاً وصوتاً حقيقياً وحراً للجامعيين.

تحميل الملف

عن الكاتب


اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>